المحامي محمد علاو متحدثا عن الأزمة الاقتصادية

صنعاء – كتابات

المحامي محمد علاو متحدثا عن الأزمة الاقتصادية

–    أشهد لله
أنه  اتضح لي ومن خلال الادلة القاطعة ان الرئيس هادي وحزب الاصلاح والسعودية  هم المسؤلين الوحيدين عن جريمة  قطع رواتب الناس  من خلال محاصرتهم للشعب اليمني اقتصادياً كجزء من جرائم العدوان السعودي لتركيع الشعب اليمني واخضاعه وتجويعه اقتصاديا للاستسلام لهم ،، ناهيكم عن ان الرئيس هادي وحكومته وال سعود الان هم المسؤولين شرعا و قانونا بدفع كل مرتبات الموظفين والتزامات الدولة في الداخل وفي الخارج ،
خصوصا بعد قراره الاخير نقل البنك المركزي من صنعاء الى عدن  وتوقيفه استيراد العمله المطبوعة والتزامه للمجتمع الدولي بذلك والذي على اساسه تمت الموافقة له من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي على قرار نقل البنك المركزي الى عدن   .
_ أناشد الاخوة في  المجلس السياسي  ومجلس النواب اليمني والأحزاب السياسية والمنظمات المدنية اليمنية والسلطات المحلية في كل المحافظات ، ان يبعثوا بمذكرات استغاثة للمجتمع الدولي والدول الخمس وللمنظمات المالية  الدوليه الامميه والمنظمات الإنسانيه الحقوقيه حول هذه الجريمة السعودية البشعة ، و تحميلهم الوضع الاقتصادي الذي يؤثر على شرائح كبيره من المجتمع اليمني.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com