السيد القائد عبدالملك : أمريكا تتحرج من جرائم السعودية ولو لا دورها لما كان العدوان

الزوايا | صنعاء

أكد السيد  القائد عبدالملك بدر الدين الحوثي أنه لو لا الدور الأمريكي في العدوان لما كان هناك عدوان، ولما تجرئ أي ملك سعودي على هذا العدوان إلا بإذن أمريكي ورغبة أمريكية.

وأوضح السيد في كلمته الليلة بمناسبة ذكرى عاشوراء السنوية أن النظام الأمريكي سيستفيد من جرائم السعودية ضد النظام السعودية نفسه.

وقال السيد إلى أن النظام الأمريكي يحاول ان لا تلتصق به جريمة الصالة الكبرى في صنعاء ويحاول أن يبعدها عن نفسه، موضحاً أن النظام السعودي ايضاً تحرج من الجريمة نظراً لحرج الأمريكي منها.

وأضاف السيد ” أن أمريكا تعلن في كل مرة تبنية ودعمه الواضع لهذا العدوان وإشرافه عليه، إلا أنه يحاول ان يقدم نفسه بأنه طرف محايد ويحاول ان لا ترتد عليه الجرائم الوحشية التي هي بضوء اخضر منه وبسلاحه وبحمايته السياسية في مجلس الامن والامم المتحدة والمنظمات الدولية التي تزعم انها تعنى بحقوق الانسان.

وأشار السيد إلى أن العدوان أعلن من واشنطن والوسائل والسلاح والإشراف والتخطيط والرصد للأهداف أمريكي، والطائرات أمريكية