السيد عبدالملك الحوثي يعزي أسر شهداء الصالة الكبرى ويؤكد انه لولا امريكا لما كان هذا العدوان

صنعاء – اخبار محلية

تقدم السيد عبد الملك بدرالدين الحوثي بالعزاء الى أسر الشهداء الذين سقطوا نتيجة غارات العدوان الامريكي السعودي بحق المعزين في الصالة الكبرى بالعاصمة صنعاء . مبيناً أن الجريمة موثقة بالأدلة القاطعة على ارتكاب الطيران الأمريكي السعودي للجريمة واستهدافه للصالة بشكل متعمد ..مؤكداً أنه لولا أمريكا لما كان العدوان اصلاً .

وقال السيد السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي في خطابه مساء اليوم الأحد 8 محرم 1438 هـ  أن من المهم التحدث عن بعض النقاط انطلاقا من الجريمة البشعة التي في بشاعتها الى درجة التحرج الذي اصاب الامريكي بالدرجة الاولى فالاهداف المدنية بالنسبة للعدوان اهدافا دسمة . العدوان يعتبر استهداف المدنيين في الطرقات وفي الاعراس وفي العزاء وفي الاسواق اهدافا دسمة ، فالمطلوب بالنسبة لهم قتل اكبر عدد من الناس فالعدو مفلس و يشتغل كأداه للامريكي و يشتغل بكل اخلاص لهم ويتودد اليهم بالجرائم ، ليكون وكيلا حصريا لهم .
وأضاف السيد عبدالملك أن هذا العدوان أعلن من واشنطن و الوسائل والسلاح والاشراف والتخطيط امريكي و الرصد للاهداف امريكي والطائرات امريكية ويضرب حيث يريد الامريكي و هو امر محسوم منذ لحظة الشراء …مشيراً إلى أن الامريكي يحاول  ان لا تلصق به الجريمة الوحشية ويحاول ان يبعدها عن نفسه ويحاول أن يقدم نفسه بانه طرف محايد وان لا ترتد عليه الجرائم الوحشية التي هي بضوء اخضر منه وبسلاحه وبحمايته السياسية في مجلس الامن والامم المتحدة والمنظمات الدولية التي تزعم انها تعنى بحقوق الانسان .
وأكد السيد عبدالملك ان  النظام الامريكي هو راس الشر ، ولولا الدور الامريكي في العدوان لما كان ، فهم لم  يقدموا على هذا العدوان الا باذن امريكي ورغبة امريكية‏ .

مضيفاً أن  النظام الامريكي سيستفيد من جرائم السعودية ضد النظام السعودي نفسه و حينما يرى النظام الامريكي ان ما ارتكبه العدوان مصلحة له لن يتردد في استخدامه‏ . مؤكداً أنه  ليس متوقعا من مجتمع دول الاستكبار المنسلخ من القيم الانسانية مع كل ما تنادي به من حقوق انسان ، اي موقف ايجابي‏ و انما يحاولون استغلالها  سياسيا .

واعلن السيد عبدالملك امتلاك الادلة القاطعة على ارتكاب الطيران للجريمة واستهدافه للصالة بشكل متعمد منوهاً الى ان العدوان تباهو بالجريمة  و حين ادركوا انها لاتفيدهم ولاحظو الحرج الامريكي بدأو يتنصلون عن هذه الجريمة . ‏ فالجريمة واضحة وكبيرة وسط صنعاء و في وضح النهار وفي حضور رسمي وشعبي والطيران يقصف والقصف يوثق بكل تفاصيله وهناك الدلائل القاطعة والواضحة‏ .
وخاطب السيد عبدالملك الحوثي كافة الخونة الذين وصفهم ببيع الوطن والعرض والأهل بالقول  كونوا شرفاء لمرة واحدة وانسانيين لمرة واحدة مالم سيكون لكم الخزي الابدي في الدنيا والاخرة ،  ليكن لكم صوت وموقف تجاه هذا العدوان والا فانتم توثقون للاجيال القادمة انكم كنتم تساندون ابشع عدوان وانكم كنتم لا انساننين‏ .
فيما خاطب الصامتون أيضاً بقوله : الاحداث لم يعد فيها التباس ولا غموض ولا لبس فيها ، اذا كان فيها شبهة فكل الاحداث في الدنيا مشتبه فيها‏  ليكن لكم موقف ، لايمكن ان يبرر هذا العدوان بكله فهو عدوان ظالم .