تصريح هام للناطق الرسمي لانصار الله حول تصعيد العدوان بحق المواطنين والاطفال وتعسفه بحق الوفد الوطني

صنعاء – اخبار محلية

أعرب رئيس الوفد الوطني العائد من مفاوضات الكويت محمد عبد السلام عن استنكاره لصلف السلطات السعودية في تمديدها فترة الحظر الجوي من وإلى مطار صنعاء 72 ساعة أخرى مانعة الوفد الوطني من العودة إلى العاصمة صنعاء.

و قال عبد السلام  إن هذا التصرف الأرعن يأتي تزامناً مع إرتكاب طيران العدوان مجازر وحشية في محافظة صعدة، حيث استهدف صباح اليوم منزل مواطن في مديرية رازح وقضى على إثر ذلك أسرة كاملة، تلى ذلك مجزرة في مدرسة بمنطقة جمعة بن فاضل مديرية حيدان سقط فيها أكثر من ٢٠ طفلاً ما بين شهيد وجريح .

و أكد أن هذه المجازر البشعة وما سبقها من مجازر بحق الأبرياء من النساء والأطفال إنما تكشف مدى توحش ودموية دول العدوان وفشله وعجزه في ذات الوقت عن تركيع الشعب اليمني.

و أشار إلى أن هذه الجرائم الوحشية تُعري في ذات الوقت منظمة الأمم المتحدة، وتجعلها شريكةً للعدوان في جرائمه وحصاره لليمن، وفي إطالة مأساة ومظلومية الشعب اليمني.

و أوضح: لقد قطعت الأمم المتحدة وعوداً أكيدة لتأمين رحلات الوفد الوطني، لكنها نكثت بما قطعت به، وهذا ليس بمستغرب على من خذل أطفالَ اليمن أن ينكث بباقي تعهداته، وهو ما يفرض علينا إعادة النظر في كيفية تعاملنا معها مرة أخرى…وعلى المجتمع الدولي أن يتحمل عواقبَ الصمت عن انتهاج دول العدوان على اليمن شريعةَ الغاب، ضاربة بكل التعاليم السماوية والقوانين الوضعية عرض الحائط، معرضةً الأمن والاستقرار الدوليين لمخاطر لا تُحمد عقباها.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com