عدن في ظل القوات الغازية … تتحول إلى ساطور لقطع الرؤوس وسلاسل لأغلاق المؤسسات

عدن في ظل القوات الغازية ... تتحول إلى ساطور لقطع الرؤوس وسلاسل لأغلاق المؤسسات
عدن في ظل القوات الغازية … تتحول إلى ساطور لقطع الرؤوس وسلاسل لأغلاق المؤسسات

أقدمت مجموعة مسلحة قالت مصادر محلية انهم يتبعون ما يسمى المقاومة الجنوبية التابعة لقوى العدوان على راسها السعودية ، صباح اليوم الاثنين 16 نوفمبر 2015م، على إغلاق إدارة الخطوط الجوية اليمنية- منطقة عدن.

وأوضحت المصادر أن المسلحين برروا هذا التصرف بعدم توظيفهم في الخطوط الجوية اليمنية. وكان مواطنون بمديرية دار سعد بمحافظة عدن قد عثروا في ساعات الصباح الأولى اليوم الاثنين 16 نوفمبر 2015م على رأس جثة مجهولة الهوية.

وفي سياق آخر قالت مصادر محلية إن المسلحين أغلقوا مكتب اليمنية، ومنعوا مديرَ المنطقة والموظفين من الدخول لممارسة عملهم.

على وقع تناقضات الغزاة والخلافات بين نزلاء فنادق الرياض فيما بينهم تنشب خلافات مسلحة بين المرتزقة على الأرض في عدن وصلت إلى مستوى الاشتباكات المسلحة والاغتيالات والاتهامات المتبادلة وكذلك سيطرة الجماعات الإجرامية المنتمية إلى داعش والقاعدة، وهو ما يظهر وفشلهم حتى في تأمين مربّع واحد في محافظة عدن لممارسة مهام المحتل منها.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com